على خلفية تهمة “زنا المحارم” قضت محكمة الإستئناف خلال هذا الأسبوع ،على صيدلاني بخمس سنوات وتعويض مالي لضحية إبنته المطلقة قدره أربعين ألف درهم ،بعدما أقدم هذا الشخص على إغتصابها ومعاشرتها معاشرة الزوج لزوجته .

المتهم يمتهم مهنة الصيدلة بحي كسبراطا بطنجة ،تابعته النيابة العامة في حالة سراح بعد شكاية من إبنته البالغة من العمر 21سنة ،وفضحت فيها تصرفات أبيها الذي كان يستغلها جنسيا مند أن كانت صغيرة ،وإستمر في علاقته الجنسية معها حثى بعد زواجها مما عجل بطلاقها .

الجريمة النكراء هزت مشاعر الشارع الطنجاوي الذي إستنكر الفعل المخزي ،حيث عم الإرتياح بسماع منطوق الحكم الصادر في حق الصيدلاني ،الذي نفى التهم المنسوبة إليه رغم الدلائل التي قدمتها إبنته ،حيث إدعى أن تلك التهم إلصقت به .

patisserie