إختتمت مساء يوم الأحد 08 ماي 2016 بالمركز الثقافي لأيت ملول فعاليات الدورة التاسعة لمهرجان سوس الدولي للفيلم القصير الذي إحتفى هذه السنة بالسينما البلجيكية كضيفة شرف نظراً للمستوى الإحترافي الكبير الذي ظهرت به هذه السينما عبر مختلف المحطّات التي حلّت بها ضيفة على المهرجان،  ومن أجل الإنفتاح أكثر على هذه التجربة  وتبادل التجارب  والأفكار.

 

وتوج الفيلم البحريني القصير ” ترويدة” لمخرجه “محمد عتيق” بالجائزة الكبرى للمهرجان وتعود قصة الفيلم حول سيدة تعاني من حالة سجن غريبة، فهي إضافة إلى تقديم الرعاية لزوجها إلا أنها لا تستطيع الخروج من البيت لأي سبب كان، فالعجز الذي خلفته إعاقة الزوج تجعله يخاف من خروج زوجته خارج البيت. لذا أضحت السلسلة الحديدية المقيدة بها تسمح لها بالحركة لمسافة 30 متر فقط حتى تقرر إكتشاف حريتها.

و عادت جائزة الجمهور للفيلم المغربي “الأثار” لمخرجه “إسماعيل لموج” ، كما حصل الفيلم البلجيكي (Chaos) لمخرجه (Sébastien petit )على تنويه لجنة التحكيم.

وتوج الفيلم اليمني “حضرموت الفرودس الموعود” لمخرجه “أحمد محمد بن يحي” بجائزة الفيلم الوثائقي، فيما حصل الفيلم السوري “ياسمين” لمخرجه “المهند كلثوم” بتنويه خاص من طرف لجنة التحكيم. فيما عادت جائزة الجمهور في هذه الدورة للفيلم الأمازيغي  “الأثار” لمخرجه “إسماعيل لموج”.أما جائزة لجنة التحكيم فقد عادت للفيلم المغربي “المشروع”  لمخرجه خالد الضواش.

وترأس لجنة التحكيم الناقد السينمائي المغربي “حسن نرايس”وتضم كل من مدير المهرجان الدولي للفيلم المستقل ببروكسيل ” سالفاتوري لوكا”، والمخرج المغربي ” عبدالرزاق الزيتوني” رئيس لجنة الفيلم بورزازات.

و عرف الفيلم القصير التربوي مشاركة الأفلام “إبداع” و “المجرور” و “العدد 13” و “إحنا مصممين” و “ملاك” و (Happy day)  و(Dans les yeux d’un enfant). وتولى رئاسة لجنة تحكيم الأفلام التربوية القصيرة الدكتور “عبدالسلام دخان”، وأسفر عمل اللّجنة على تتويج الفيلم المصري” إبداع” لمخرجه “أحمد  توفيق” بالجائزة الكبرى ، وتم التنويهبفيلم “إبداع”، وتقديم جائزة الشكر لفيلم “المجرور”، وجائزة الأمل لفيلم” العدد 13″.

وعرفت فعاليات اليوم الختامي تكريم الكاتب والسيناريست المغربي المرحوم ” رضا عثمان” على عطاءاته الكبيرة والمتميزة في كتابة سيناريو العديد من المسلسلات التلفزيونية إما بصفة جماعية أو بشكل منفرد،كما تمّ تكريم المنشط والممثل والسيناريست المغربي “رشيد أسلال” والذي أبداع في مجموعة من المهرجانات والمسارح، كم إلتفت المهرجان إلى تكريم المخرج المغربي “هشام عين الحياة” وهو من المؤلفين الشباب والمخرجين الذين تألقوا في إبداع أفلام طويلة بكل من المغرب وسويسرا، كما  تم تكريم عقيلته الفنّانة ” نبيلة حرفان” وهي من جيل الفنانات اللواتي يرسمن مكانتهن بتمهل وتأن وثبات من خلال عدد من الأعمال السينمائية التلفزية.

وعرفت أشغال المهرجان تقديم الدرس السينمائي التطبيقي حول” “صناعة الفيلم الروائي”  أطرها كل من المخرج “هشام عين الحياة” لفائدة طلبة جامعة إبن زهر و الناقد السينمائي “حسن نرايس” ، وورشة تكوينية حول تقنيات كتابة السيناريو ” والتي أشرف عليها المخرج “زاكي رشيد”.

وجدير بالذكر أنّمهرجان سوس الدولي للفيلم القصير هو تظاهرة سينمائية دولية كبرى تتخصص في الفيلم القصير ينظمه محترف كوميديا للإبداع الفني بشراكة مع جماعة أيت ملول ومجلس جهة سوس ماسة وبدعم من المركز السينمائي المغربي، في اطار مسابقة نيل جائزة سوس الدولية للفيلم القصير السنوية.

IMG_0007 (1) IMG_9986

 

 

patisserie