مواجهات عنيفة شهدتها منطقة عين عودة بمراكش، نهاية الأسبوع الماضي، دارت أحداثها بين عصابة إجرامية وعناصر تابعة للمركز الترابي للدرك الملكي بالمدينة، استعان فيها زعيم العصابة، ذو السوابق، بقنينتي غاز حاول تفجيرهما في وجه عناصر القوة العمومية، ما أحدث حالة استنفار أمني قصوى بالمنطقة.

وذكرت مصادر إعلامية، أنه بعد ساعة من المواجهات، سيطرت عناصر التدخل على الوضع، وتمكنت من إطفاء النيران التي كانت مشتعلة بالقنينتين، إحداهما من الحجم الكبير، مضيفة أن لضابطة القضائية أحالت القنينتين على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط، رفقة عبوتين من الغاز المسيل للدموع وسكاكين، كانت ضمن المحجوزات، بعدما انتهت من الأبحاث التمهيدية مع الموقوفين.

patisserie