بدأت شيئاً فشيئاً تتضح معالم إلقاء عناصر المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني اليوم الجمعة القبض على شخص يحمل الجنسية التشادية، مشتبه في انتماءه لتنظيم ‘داعش’ الإرهابي.

وأثناء عملية المداهمة تمكنت عناصر الـBCIJ من حجز كمية من المواد السائلة صالحة لصنع القنابل، بالاضافة الى أربعة أحزمة ناسفة في طور الإعداد، ومطبوعات تحث على الاٍرهاب وتحتوي على معلومات تقنية لكيفية صنع القنابل، وهاتف يحتوي على فيديو للأماكن المستهدفة.

وكان الداعشي التشادي يخطط لإنشاء خلايا مكونة من مغاربة وجرائريين من أجل القيام بعمليات إرهابية في أماكن سياحية ومؤسسات فندقية وثكنات عسكرية ومقرات دبلوماسية، وذلك بعد القيام بعملية معاينة في مجموعة من مناطق المملكة، حيث كان المخطط الإرهابي يسعى للقيام بعمليات شبيهة بتلك التي وقعت في 16 ماي 2003 حسب بلاغ للداخلية.

patisserie