بدو أن حبل الود قد انقطع بشكل نهائي بين أشهر كوبل فكاهي في المغرب وذلك بعد اندلاع حرب التصريحات والتصريحات المضادة بين كل من الفنان الكوميدي الفذ والممثلة دنيا بوطازوت .
    حسن الفذ وبعد أن تحاشى في أكثر من مرة التعليق على الحادث الذي تعرضت له بوطازوت خرج أخيرا عن صمته ووجه نقدا لاذعا للشعيبية خلال عرضه الفكاهيّ على هامش مهرجان “ربيع عين السبع”، بالدار البيضاء.
وقال الفذ ضمن العرض الفكاهي: “إذا جينَا أيّ وَاحْد مَا دَارْشْ الصفّ في المغرب هرسنَا لِيه نِيفُو، كُونْ رَاهْ كُولْشِي مْرْبِّـي، وكُلْشِـي دَايْر الصّْف” .
    كلام الفذ سرعان ما وجد ردا سريعا من بوطازوت التي قالت في تصريحات نارية ، إنه من الممكن أن تشتبك في عراك مع شخص آخر “لأني بنت الشعب.. غير أنا ما تنهربش الملايير إلى كندا ولا كندي فلوس الشعب إلى بلدان أخرى ندير بيها المشاريع.” في اشارة إلى الفذ الذي يستقر منذ مدة بكندا .
    وأضافت بوطازوت، “مشكل البلاد الحقيقي ما كاينش في خلاف بسيط بين ولاد الشعب.. ولكن في من يستثمر أموال منحتها له المؤسسات العمومية والخاصة في الخارج.. في وقت يشجع فيه ملك البلاد المستثمرين الأجانب، ويجلب الرساميل لخلق فرص الشغل.. أنا ما خديتش أموال المؤسسات العمومية وهربتها لكندا.. أنا ما كنجيش كل رمضان نعمر لمزيودة ونسلت… أنا من صغري عايشة فحي التشارك وغادية نبقى عايشة في التشارك”.

patisserie