تمكنت عناصر الدرك الملكي لتكزيرت وبتنسيق مع القيادة الجهوية للدرك ببني ملال ، زوال أول يوم أمس الأحد من الإطاحة بعصابة إجرامية متخصصة في عمليات النصب على الشباب الراغب في الهجرة إلى الديار الأوربية وتحديدا فرنسا.
وقد جاءت عملية توقيف أفراد هذه العصابة التي تقودها امرأة تبلغ من العمر 63 سنة و تقطن ببوسكورة بالدار البيضاء وتمتلك فيلا بسيدي رحال بالجديدة، بعد أن أثار انتباه رجال الدرك الملكي إلى إقبال عدد كبير من الشباب على طلبات إعداد وإنجاز جواز السفر في المدة الأخيرة.
وقد أسفرت عملية التحريات إلى توصل المصالح الأمنية، أن الأمر يتعلق بعصابة متخصصة في النصب تتزعمها امرأة تنحدر من سيدي إفني وتستعين برجل وسيدتين كوسطاء للايقاع بضحاياهم من الشباب الراغب في الهجرة إلى فرنسا وقد بلغ عدد ضحاياها 43 شاب ينحدرون من تاكزيرت اغرم العلام قصبة تادلة بني ملال وفرياطة.
وأمام هذه المعطيات وضعت عناصر الدرك الملكي كمينا محكما تمكنت على إثره من الإيقاع بأربعة أشخاص سيدتين ورجل بالإضافة إلى زعيمة العصابة.
وقد أسفرت عملية تفتيش منزل الزعيمة على حجز 62 جواز سفر ، وتأشيرات مزورة ، ونسخ من وثائق شخصية للضحايا .
هذا وقد وضع الموقوفون تحت تدابير الحراسة النظرية لتعميق البحث قبل إحالتهم على العدالة لتقول كلمتها.

patisserie