أحالت الشرطة القضائية بسلا صباح أمس الأحد على النيابة العامة قاصرين متورطين في الضرب والجرح المفضي إلى الموت دون نية إحداثه والمشاركة، بعدما قتلا لصا حاول سرقة أغراض أحدهما.
وأوضحت يومية الصباح في عددها ليوم الإثنين، أن الهالك حاول سرقة أحد القاصرين بمحيط قاعة للألعاب الإلكترونية بحي الانبعاث بنفس المدينة، حينما أخذ يده في جيب المتهم الرئيسي، وبعدما ضبطه الأخير تعاركا أمام القاعة، وحضر القاصر الثاني، وبعدها وجه الفاعل الرئيسي طعنات سكين إلى اللص، ما تسبب في وفاته.
وأضافت أن الهالك حاول الفرار بعد تلقيه الطعنات، غير أنه بعد 400 متر، سقط مغمى عليه بمحطة لوقوف الشاحنات، قبل نقله إلى المركز الاستشفائي الإقليمي مولاي عبد الله بسلا، وبعدما عجز الأطباء عن إنقاذه نقل من جديد إلى المستشفى الجامعي ابن سينا بالرباط، وتعذر على الهيئة الطبية علاجه، ليلفظ أنفاسه الأخيرة، وبعد إشعار النيابة العامة بالموضوع، أمرت بإجراء تشريح طبي قصد تحديد أسباب الوفاة، وسلمت الجثة إلى عائلته.

patisserie