تفجرت منابر صحافية دولية على وقع مفاجأة من العيار الثقيل، كان بطلها زعيم الجبهة الانفصالية البوليساريو محمد عبد العزيز الملقب بالمراكشي.

وكشف موقع “لاإنفورماثيون.كوم” الاسباني أن محمد عبدالعزيز، عبر قبل وفاته، عن أسفه لكونه تحالف مع الجزائر وتآمر على بلده المغرب الذي ازداد به.

وأوضح الموقع الاخباري الاسباني lainformacion.com أن زعيم البوليساريو، الذي توفي يوم الخميس الماضي في الولايات المتحدة، نتيجة إصابته بسرطان الرئة، أدرك أن قناعاته تغيرت مع مرور الوقت.

وتناقلت العديد من وسائل الاعلام الامريكية من بينها “أوس نيوز أند وورلد ربور” US News and world report مضامين ما أورده الموقع الاخباري الاسباني الذي أكد أن محمد عبد العزيز أقر لمساعديه الاقربين في المستشفى بأن المرض الذي عانى منه لسنوات عديدة جعله يدرك بأن قناعاته بخصوص عدة قضايا “عفا عليها الزمن” من بينها النزاع حول الصحراء.

وعلاوة على ذلك، أكد زعيم الانفصاليين عندما كان يتلقى العلاج بعيادة مايو في مدينة روتشستر (ولاية مينيسوتا) أنه يشعر بالذنب معربا عن أسفه لتحالفه مع الجزائر وتآمره على المغرب.

patisserie