في ظل الركود الذي تعيشه الشاشات اللبنانية ، وانصراف الجمهور عنها ، بعد الركود الذي أصبحت تعيشه قناة لبنانية “أو تي في ” اللبنانية قررت هذه الأخيرة البحث عن طريقة لجلب المشاهدين الذين هجروا القناة فلم تجد سوى انتاج برنامج اسمه The Gossip Show، تقدم من خلاله مادة اباحية .
ومن المقرر أن تعرض القناة أفلاماً إباحية ابتداء من الأسبوع المقبل ، مع إخفاء الشخصيات ، كما ستنشر صور ومعلومات يقول المسؤولون على القناة أنها ستهزّ الرأي العام اللبناني لما تتضمنه من فضائح لنجوم ونجمات وشخصيات عامّة.
و اعتبر نشطاء لبنانيون أنّ قناة الـ “او تي في” لا تستطيع إثبات وجودها بين الشاشات إلاّ بالجنس والإباحية، فبعدما فشلت في الدخول إلى بيوت المشاهدين و زيادة نسبة متابعيها الذين لايتعدون عدد رؤوس الأصابع ، عمدت إلى ابتكار برنامج جديد قوامه الإباحية.
يذكر أن برامج القنوات التلفزيونية اللبنانية غالبا ماتعتمد على العري والإثارة الجنسية من أجل جذب أكبر قدر من المشاهدات .

patisserie