كشف الوزير الأول الجزائري عبد المالك سلال، عن انهيار غير مسبوق لاحتياطي الصرف منذ بداية العام، بلغ 35 مليار دولار، غير أن برقية لوكالة الأنباء أعطت ارقاما أخرى سجل فيها احتياطي الصرف تراجعا لكن ليس بهذه الضخامة.

و حسب ما نقلته يومية الخبر فإن سلال، قدم خلال افتتاحه أشغال الثلاثية، عرض سوداوي عن احتياطي الصرف، حين قال أنه تراجع من 143 مليار دولار شهر ديسمبر الفارط إلى 106 مليار حاليا.

غير أن برقية لوكالة الأنباء الجزائرية، أعطت ارقاما أخرى، فيما يبدو تصحيحا للأرقام المقدمة من قبل الوزير الأول، فحسب البرقية، فان احتياطي الصرف تراجع منذ بداية العام بـ 6 ملايير ذولار، ليستقر حاليا الى 136 مليار دولار وليس 106 ملايير كما أعلن عنه عبد المالك سلال.

patisserie