لم يتمكن المهدي كارسيلا لاعب بنفيكا البرتغالي من تحمل التداريب الشاقة التي فرضها الناخب الوطني هيرفي رونارد على اللاعبين بتونس قبل موعد المباراة ضد ليبيا، حيث سقط مغميا عليه مباشرة بعد نهاية الحصة التدريبية، ليتم نقله على وجه السرعة إلى المستشفى لتقلي العلاجات.

وعلم موقع رياضة لايف أن كارسيلا غادر مساء أمس السبت المستشفى، حيث لم يتمكن من مرافقة بعثة المنتخب الوطني التي حلت بالمغرب مباشرة بعد نهاية المباراة التي جمعتهم بليبيا يوم الجمعة الماضي.

وكشف مصدر مسؤول أن الأطباء نصحوا كارسيلا بالخلود للراحة بعد موسم شاق قضاه مع نادي بنفيكا البرتغالي، لتجاوز الأزمة الصحية التي تعرض لها بتونس.

patisserie