استيقظ سكان تجزئة مربوحة بالدار البيضاء في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، على روائح كريهة،منبعثة من كيس بلاستيكي عثروا بداخله على جثة فتاة متحللة.

و حسب ما رواه شهود عيان، لـ”شوف تيفي”،فقد عرفت مقاطعة عين الشق بالدار البيضاء استنفارا كبيرا بعد العثور على جثة تعود لفتاة يتراوح سنها ما بين 20 و 30 سنة داخل كيس بلاستيكي و على وجهها آثار الضرب و التعذيب.

و لازالت لحد كتابة هذه الأسطر المصالح الأمنية في مكان الحادث كما فتحت تحقيقا في الواقعة لكشف من يختبئ وراء الجريمة.

patisserie