أوقفت عناصر الشرطة بمفوضية أمن أولاد تايمة بتارودانت، مستشارا جماعيا ينتمي إلى حزب العدالة والتنمية متلبسا بالخيانة الزوجية مع شابة مطلقة. حسب ما أوردته يومية الاخبار في عدد يوم الاربعاء.

وحسب مصادر مطلعة لذات اليومية، فقد تم إيقاف المتهم المتزوج من طرف دورية للشرطة في حالة تلبس وفي وضعية مخلة رفقة خليلته ذات السوابق القضائية بممارسة الفساد في مكان مظلم من شارع الحسن الثاني بحي الرطيم بمدينة أولاد تايمة، حيث كانا يمارسان الجنس داخل سيارته.

واشار نفس المصدر أن الموقوف حاول إيهام الشرطة أن مرافقته ليست سوى زبونته التي أراد أن يوصلها بسيارته إلى بيتها، على اعتبار أنه يشتغل “خطافا” بسيارته الخاصة، غير أن الوضعية التي عثر عليهما فيها كانت توضح عكس ما صرح به الموقوف الذي ينتمي إلى حزب العدالة والتنمية.

وقد تم اقتياد الموقوفين إلى مركز للشرطة، حيث تم الاستماع إليهما في محضر رسمي. وقد تم تقديمهما صباح الاثنين، بعد قضائهما فترة الحراسة النظرية، أمام النيابة العامة بابتدائية تارودانت بتهمة الخيانة الزوجية وتغيير المعالم التقنية للسيارة بالنسبة للمستشار الجماعي التابع لإحدى الجماعات القروية بإقليم تارودانت، فيما توبعت خليلته بتهمة الفساد.

patisserie