صوت المغرب إلى جانب 17 بلدا بالرفض على قرار مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة، القاضي بإنشاء أول منصب يتولاه خبير مستقل، يعنى بحقوق الشواذ.

ورفضت كل من الجزائر، و السعودية وقطر، والإمارات، إلى جانب روسيا، والصين، مقابل امتناع 6 بلدان، عن التصويت، في حين صوتت 23 دولة أعضاء على القرار.

وقال رولاندو غوميز، المتحدث باسم مجلس حقوق الإنسان، إنه، تم أمس الخميس، التصويت على القرار بعد ساعات من النقاشات الحادة.

قرار المغرب والجزائر، اعتبره العديد من المتتبيعن، قرارا “صائبا”، قبل أن يؤكدوا، أن المغرب والجزائر لأول مرة يتفقان على شيئ واحد..!!

المغرب24

patisserie