وضع استاذ للتربية البدينة قبل قليل الحد لحياته شنقا باحد الاحياء بمدينة ايت ملول

وفي التفاصيل فقد ذكرت مصادر متطابقة ان الهالك ينحدر من اقليم زاكورة ويمارس مهام تدريس التربية البدينة باحدى المؤسسات التعليمية التباعة لنيابة انزكان ايت ملول فارق الحياة داخل منزله الكائن بحي المستقبل بايت ملول لحظات بعد صلاة الظهر

واضافت ذات المصادر أن الهالك حديث التخرج من مركز تكوين الاساتذة ويبلغ من العمر حوالي الثلاثين سنة

ومن المرجح ان تكون اسباب الانتحار لدواعي نفسية بالدرجة الاولى كما اشارت مصادرنا

patisserie