وضعت في الآونة الأخيرة شركة مياه الجنوب المملوكة للسيد سعيد جوان و شركائه طلبا لإحداث وحدة لتعبئة مياه المائدة بجماعة سيدي مبارك بإقليم سيدي إفني بغلاف قدره 4 مليار سنتيم، الا أنه يوم إجماع لجنة المشاريع، المسؤولون بالجماعة ترفعوا عن الحضور لأسباب سياسوية رغم موافقة جميع المتدخلين ما عدا مدير المكتب الجهوي للماء والكهرباء الذي رفض تزويد الوحدة المستقبلية بالصبيب المطلوب رغم ضعفه والذي سيوفر اكثر من 130 منصب عمل ومناصب غير مباشرة ،ومراوغة مسؤولي الجماعة وتفضيلهم احداث ملعب كرة قدم على الموافقة على مشروع أتى به خصمهم السياسي ومن هنا يضهر الى أي مدى يتم تحفيز الأستتمار و محاربة البطالة وبذالك أجبرت الشركة الحاملة للمشروع الى البحث عن موضع آخر للمنشأة بدائرة إفني والإستغناء عن خدمات قطاع الماء وعراقيل الخبت السياسي الذي لا يقع ضحيته إلا المواطن المحتاح.

patisserie