أكدت مصادر إعلامية أن رئيس الحكومة، والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، عبد الاله ابن كيران، لن يترشح للانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها في السابع من أكتوبر المقبل.
وذكرت المصادر ذاتها أن عبد الاله ابن كيران حسم في عدم ترشحه لثاني انتخابات برلمانية في عهد دستور فاتح يوليوز، للتفرغ لمهام الإشراف على الانتخابات التي كلفه بها الملك محمد السادس، مع دعم مرشحي حزبه في مختلف ربوع المغرب، وليفسح المجال أمام وجوه جديدة من حزبه لولوج قبة البرلمان.
وأضاف نفس المصادر أن التنافس على قيادة لائحة “المصباح” في دائرة سلا المدينة، والتي دأب عبد الاله ابن كيران على قيادتها منذ سنة 1999، سيستقر بين جامع المعتصم، مدير ديوان رئيس الحكومة، ومحمد الزويتن، الكاتب الجهوي للبيجيدي في جهة الرباط القنيطرة.
ويترأس عبد الاله ابن كيران اللجنة المركزية لتتبع للانتخابات، والتي تضم وزيري الداخلية والعدل والحريات، ويحضرها زعماء الأحزاب السياسية، للتشاور والإعداد للانتخابات المقبلة.
يشار إلى أن عبد الاله ابن كيران تمكن من الحفاظ على مقعده البرلماني منذ أول مشاركة له في انتخابات جزئية سنة 1999، ثم انتخابات 2002 وبعدها انتخابات 2007، واستحقاقات 2011.

المغرب24

patisserie