ظاهرة خطيرة تلك التي باتت تتفشى مؤخراً بعدما عمد أشخاص مجهولون إلى نشر صور و مقاطع فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي ومنها الفايسبوك لفتيات ونساء مغربيات وهن بلباس البحر “المايوه” على الشواطئ المغربية.

ونشرت صفحة فايسبوكية صوراً لفتيات مغربيات وهن يستجمن في البحر معلقةً عليها ” عاهرات في شواطئ المملكة المغربية” فيما علقت على شريط فيديو منشور على ذات الصفحة بالقول ” عدستي موجهة لاجسامكم الفاسقة ..لا للتبرج”.

وعبر مجموعة من نشطاء الفايسبوك عن تخوفاتهم من تناسل صفحات فايسبوكية تقوم بأفعال لا أخلاقية و تنشر صوراً لفتيات بلباس البحر مطالبين الجهات الأمنية بالضرب من يد من حديد على كل من سولت له نفسه التهجم على الآخرين بطرق وصفوها بالبذيئة والغير الأخلاقية.

هذا وكانت مصادر متطابقة قد تحدثت عن فتح الأجهزة الأمنية المختصة لتحقيق حول نشر صور على الفايسبوك لمغربيات مرتديات لباس البحر “المايو” على الشواطئ المغربية بمختلف المدن.

patisserie