أحدثت وزارة الثقافة جائزة التميز للمراكز الثقافية برسم سنة 2015 لمكافأة أحسن مركز ثقافي نظير ما يبذله من مجهود لإعطاء الإشعاع اللازم لنشاطه الثقافي.

وعينت الوزارة وفق ما جاء في بلاغها الذي اطلع عليه برلمان.كوم لهذا الغرض، لجنة عهد إليها بوضع القواعد الأساسية لهذا التقليد السنوي الجديد وانتقاء أفضل المراكز الثقافية التي كان إسهامها قويا في الساحة الثقافية خلال سنة 2015، وذلك بالاعتماد على تقارير وملفات ووثائق مكتوبة وحوامل سمعية بصرية.

وحسب ذات البلاغ، فقد شرعت اللجنة في الاشتغال عبر تحديد منهجية وجدولة زمنية لعملها من خلال اتخاذ عدد من الإجراءات التمهيدية لتقييم أداء المراكز الثقافية، وتوصلت بما مجموعه 29 ترشيحا.

وبعد دراسة أولية للملفات المعروضة، أيام 28 و29 يونيو وفاتح يوليوز 2016، تم استبعاد ثلاث ترشيحات بسبب عدم استيفائها للشروط الضرورية وعدم التزامها بتقديم الوثائق المطلوبة.

وبناء على شبكة معايير التقييم المحددة أعلاه، درست اللجنة الترشيحات المقبولة والبالغ عددها 26 ورتبتها حسب الاستحقاق. وقد جاءت النتائج بالنسبة للمراكز الثقافية العشرة الأولى على الشكل التالي:

• المركز الثقافي محمد المنوني بمكناس

المركز الثقافي محمد خير الدين بتزنيت
المركز الثقافي بني ملال
المركز الثقافي بزاكورة
المركز الثقافي بالحاجب
المركز الثقافي بتطوان
المركز القافي بقصبة تادلة
المركز الثقافي المركز الثقافي بالداخلة
المركز الثقافي المركز الثقافي بالحسيمة
المركز الثقافي المركز الثقافي بسيدي رحال
يذكر أنه ولتكريم المراكز الثقافية المتوجة بهذه الجوائز، ستنظم وزارة الثقافة في غضون شهر شتنبر المقبل احتفالية خاصة سيعلن عن موعدها وبرنامجها في وقت لاحق.

patisserie