جرت امس بالمحكمة الإبتدائية بتزنيت أولى جلسات محاكمة الشبان الذين اعتصموا بمقر القنصلية الإسبانية السابق بإفني ورفعوا العلم الإسباني مطالبين سلطات هذه الدولة بإسترجاع الجنسية اﻻسبانية الممنوحة خلال الحقبة الإستعمارية ﻵبائهم وأجدادهم.
وقد وجهت للمعتقلين تهم تتمحور أساسا حول العصيان المدني وإهانة السلطات العمومية و العنف وتعييب ممتلكات عامة بعد اقتحام مبنى…
وقررت المحكمة المتابع أمامها المتهمون تأجيل النظر في القضية إلى الرابع من شهر غشت المقبل.
وبالموازاة مع ذلك نفذت عائلات المعتقلين وقفة احتجاجية أمام مقر هذه المحكمة مطالبين بإطلاق سراح المعتقلين وبتدخل السلطات الإسبانية في القضية التي أخذت بعدا دوليا بعد الإنتشار الإعلامي الكبير للخبر و حضور وفد دبلوماسي إسباني للمدينة موضوع الحدث.

patisserie