لوحظ إقبال خطير للمغاربة على مجموعة من العقاقير والمنشطات الجنسية غير المرخصة والتي تباع في الأسواق بدون رقابة.
وذكرت الأخبار، أن هذه “الأدوية” تباع يأثمان تتراوح ما بين 20 و 140 درهم، حيث يشجع سعرها البخس الرجال الباحثين عن وهم الفحولة وزيادة القدرة الجنسية لكن دون تفكير في العواقب التي قد تكون وخيمة.
هذا، وتبين أن تلك المستحضرات هي مغشوشة في الغالب ويتم تزوير مكوناتها وتواريخ صلاحيتها لتباع على أنها علاج فعال.

patisserie