تداولت مجموعة من الصفحات الفايسبوكية، صورا وتسجيلا مصورا لطفلة لم تتعدى بعد ربيعها السادس، تظهر عليها اثار التعذيب البشع، الذي تسببت لها به والدتها.

الطفلة وحسب ما ورد في صور مسربة منشورة على مواقع التواصل، تنحدر من تراست بضاحية مدينة إنزكان،، وتعيش رفقة والدتها بعد أن انفصل أبواها، وتتعرض بشكل يومي لحصص تعذيب وحشي على يد من انجبتها للعالم، كلما تعاطت الأقراص المهلوسة.

وأضاف ذات المصدر، أن الطفلة وكلما حاولت الهروب للاحتماء في بيت والدها المتواجد على بعد أمتار قليلة من بيت أمها، تعيدها هذة الأخيرة بالعنف مهددة اياها بالاسلاح الأبيض.

هذا وناشد ناشروا الصور والتسجيل، السلطات بالتدخل لإنقاذ الطفلة من والدتها “المتوحشة”، قبل أن ينتهي بها المطاف بما لا تحمد عقباه.

13686598_1135685959827554_6019642189988378646_n-169x300

13882632_1135685926494224_1708005494114768529_n-225x300

13902543_10210309728524234_8329826605217655623_n-169x300

patisserie