استبعد الناخب الوطني، هيرفي رونار ، مصطفى حجي من الطاقم التقني للمنتخب الوطني المحلي، بعد تعيين الجامعة جمال السلامي مساعدا للمدرب الفرنسي، الذي فضل اختيار مواطنه باتريس بوميل للانضمام إلى طاقمه المساعد بمنتخب المحليين إلى جانب فيليب سانس مدربا لحراس المرمى.

وكشف مصدر مطلع أن الناخب الوطني قرر استبعاد حجي من طاقم المحليين لأن الأمر يتعلق باللاعبين الممارسين بالبطولة الاحترافية، ومادام أن مهمته الأساسية تتمثل في التواصل مع اللاعبين المحترفين داخل الطاقم التقني للمنتخب الوطني، فإنه ليس بحاجة إلى خدماته بالمحليين.

patisserie