ذكرت مصادر إعلامية، خبر هزة تضرب البيت التجمعي، بعد انتشار فيديو “لم يتم التأكد بعد من صحته” لوزير الخارجية صلاح الدين مزوار ومستشار الملك فؤاد عالي الهمة.

وأضافت المصادر أن انقساما كبيرا في المواقف، وأن حالة من الغليان يعرفها حزب الحمامة ، وأن مجموعة من القيادات عاتبوا مزوار على زلته، في حين فضل خرون التريث قبل أن إتخاذ أي قرار

وأكدت ذات المصادر أن المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار سيعقد اجنتماعا استثنائيا طارئا، مساء اليوم الثلاثاء، ومن المنتظر أن يخرج التجمعيون ببيان للرأي العام

patisserie