خلق شابان من مرتيل التي أصبحت مزار شبه يومي للملك خلال مقامه بالمنطقة، الحدث عند لقائهما بعاهل البلاد، إذ لم يكتفيا بأخذ الصور معه، أو استغلا الفرصة والمناسبة لطلب مأذونية كما يقوم الكثيرون، بل خلف لقاؤهما معه ضجة تناقلتها المواقع الاجتماعية.
وحسب يومية الأحداث المغربية في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، فإنه من بين الشبان الذين حظوا بلقاء الملك وأخذ صورة معه، مصطفى بلحسن، الذي طلب من الملك بناء مستشفى بمارتيل لأن المدينة اتسعت وكبرت وازداد عدد سكانتها دون أن تتوفر على مستشفى يمكن من استقبال مرضاها.

الطلب غير الشخصي الذي تقدم به الشاب مصطفى فاجأ الملك الذي اعتاد أن تكون جل طلبات من يلتقيهم شخصية، واعدا الشاب بالنظر في طلبه عما قريب.
شاب آخر خلف طلبه تعليقات بمواقع التواصل الاجتماعي، ويتعلق الأمر بصاحب محل لبيع الألبسة بمرتيل قاده الحظ للقاء الملك خلال جولاته المرتيلية فطلب منه صورة قبل أن يعرض عليه الدخول لمحله التجاري قائلا “لدي رغبة في تقديم هدية لكم”.

patisserie