مازالت سُخرية ‘نبيلة مُنيب’ الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد، من الأمين العام لحزب ‘الأصالة والمعاصرة’ الياس العماري،تجوب مواقع التواصل الإجتماعي حيث قوبلت بانتقادات لاذعة من طرف مغاربة الفايسبوك معتبرين أنه ليس من شيم اليسار الذي تمثله “منيب” التنقيص من الآخرين كيفما كان مركزهم و مستواهم الإجتماعي.

و كشف فايسبوكيون عبر صور نشروها على الفايسبوك بين خاتم تلبسه “منيب” و ساعة اليد التي كان يرتديها العماري في حوار رد فيه على كلام منيب التي اعتبرت أن مستواه الدراسي لم يكتمل الإعدادي فكيف له بقيادة حكومة المغاربة .

و وجد نشطاء الفايسبوك أن خاتم ‘المناضلة اليسارية” نبيلة منيب المرصع بـالألماس يبلغ ثمنه أزيد من 700 يورو أي ما يقارب 8000 درهم في حين كان سعر ساعة اليد التي يلبسها العماري لا تتجاوز الـ16 يورو أي ما يقارب الـ200 درهم.

واعتبر ذات النشطاء أن “منيب” حرة في أن تلبس ما تشاء لكن ليس من حقها أن تنتقد ظروف عيش الآخرين و مستواهم الإجتماعي و التعليمي ذنبهم الوحيد أنهم لم يتوفروا على فرص و ثروة “آل منيب”.

patisserie