“خذات 80 مليون وغنات ساعة واحدة وزادتها جات معطلة”، هذه كانت من بين المئات العبارات التي تلفظ بها الحاضرون لسهرة نانسي عجرم، والذين عبروا عن انزعاجهم الكبير واستنكارهم للطريقة التي تم بها تنظيم هذه الحفلة بمسرح الهواء الطلق بأكادير.

وكانت نانسي عجرم قد رفضت الصعود إلى خشبة مسرح الهواء الطلق بأكادير ليلة أمس الأربعاء، بعد أن تفاجأت من قلة الحضور الجماهيري، وهو الأمر الذي جعلها تتأخر في الصعود إلى الخشبة لأكثر من الساعة والنصف، لتتراجع عن قرارها هذا بعد أن قامت اللجنة المنظمة بإدخال الجماهير مجانا.

وحسب ما عاينت  فإن سهرة نانسي عجرم التي حصلت مقابلها على 80 مليون سنتيم، مرت في أجواء باردة ولم تكن الفنانة اللبنانية في يومها، ولم تتفاعل معها الجماهير الحاضرة بشكل كبير، خاصة مع اكتفائها بأداء أغانيها القديمة فقط.

patisserie