قامت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن الحي المحمدي عين السبع بالدار البيضاء، صباح أمس الثلاثاء، بتقديم شخص من أجل القتل العمد في حق “والدته”.

وحسب بلاغ  فإن المعلومات الأولية للبحث، تشير إلى أن الضحية البالغة من العمر 70 سنة، تم نقلها يوم 13 غشت 2016، إلى إحدى المصحات الخاصة في حالة غيبوبة تامة بعد أن تبين أنها تعاني من جروح خطيرة على مستوى الوجه والرأس وكذا نزيف حاد بالوجه نتيجة إصابتها بأداة حادة أسفرت عن رضوض بليغة ونزيف داخلي بالرأس وضيق بالتنفس على مستوى القفص الصدري، حيث توفيت بتاريخ 16 غشت الجاري .

وأوضح البلاغ أن العناصر الأمنية تمكنت بتاريخ 13 غشت من إيقاف الجاني والذي يبقى ابن الضحية، والذي أكد من خلال البحث معه أنه ساعة تواجده رفقة والدته بالمنزل أحس بشعور غريب لم يستطع من خلاله التحكم في تصرفاته ومن دون أي سبب يذكر توجه نحو والدته وأحكم قبضته عليها واعتدى عليها بالضرب بتوجيه لكمات قوية على مستوى وجهها ورأسها قبل أن يتحوز بسكين من المطبخ وأصابها بجروح على مستوى الوجه واليدين حين كانت تحاول مقاومته دون أن يبالي بما يقوم به اتجاه والدته إلى أن سقطت أرضا فاقدة وعيها.

patisserie