بين يتناوب أبناء سيدي افني على زنازن السجون المغربية, لا لشيء الا أنهم رفضوا الظلم والحكرة والاقصاء والتهميش, الدي يطال مدينة سيدي افني بصفة خاصة والاقليم بصفة عامة, يأتي هدا بعد غياب سياسة حقيقية لتنمية الاقليم من طرف ((النواب البرلمانيين)) الدين منحتهم الساكنة صوتها وحملتهم مسؤولية التمتيل في مراكز القرار . لكن رغم دلك لا أحد تحرك ساكنا قي قضية الاعتقالات التي تطال أبناء الاقليم من طرف القوى المخزنية, العدو الوحيد لاقليم سيدي افي .
التنمية بالاقليم يمكن حصرها في الاعتقالات, والاستيلاء على أراضي القبائل من خلال التحفيض الجماعي للاراضي الدي تشرف عليه وزارة الفلاحة في شخص مستشارها أحد أبناء الاقليم والمنتمي لحزب الحمام, الأخير يعتبر هده المبادرة آلية مهمة لتسهيل حماية ممتلكات الساكنة وهدا الاجراء يعود فيه الفضل للسيد وزير الفلاحة حسب قوله. أيها البعمرانيون الأحرار ليس كل من هو بعمراني يدعي مصلحة أيت بعمران أو سيعمل لمصلحتكم …قد يكون بعمرانيا في الأصل لكن انتمائه السياسي المخزني جعله يعمل لمصلحة الحزب .والتاريخ يسجل وسيجعلكم خونة لأنكم أهل الفساد وخدام المفسدين.
ان الاستيلاء على أراضي أيت بعمران يعتبر القضاء على الوجود البعمراني..لأن علاقة الانسان البعمراني بصفة خاصة والأمازيغي بصفة عامة, علاقة روح وحياة لا يمكن أن تفصل بينهما, أيت بعمران سكان الجبال وفي الجبال حملوا البنادق وحرروا البلاد.اليوم يبدأ مسار تتمة الامحاء النهائي بداية من الجماعات الترابية للاقليم بدريعة التحفيض. بن كيران صادق على مرسوم يتعلق بتحديد أراضي قبائل بأيت بعمران التابع الى ملكية المياه والغابات (بوغابة) المشكل أو الملف بات معلقا سنين عديدة قبل أن يحسم فيه بن كيران وبدلك تعتبر أراضي الدولة ليتصرف بها المخزن كيفما شاء بانشاء محميات الخنزير الدي يرعاه بوغابة, ويحرم قانونيا من يقتله أو يحاربه …لتبدأ فصول أخرى من مسلسل الساكنة والحلوف .وما يحدته الأخير من خراب لكل أنواع النبات خاصة منها الصبار و يؤرق بال الساكنة.
ف الى متى سيستمر الاجحاف في حق ايت بعمران ؟
لحسن بوشويشة.

patisserie