في جديد قضية مهووس تصوير النساء عاريات بأحد الحمامات الشعبية بمكناس، حددت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بالمدينة، يوم الـ24 من غشت الجاري، جلسة لمحاكمة الموقوف.

وقد أسفرت الأبحاث التي باشرتها المصالح الأمنية بعد اعتقال المعني بالأمر وهو متنكر في لباس نسائي متلبسا بتصوير النساء عاريات بحمام شعبي، عن حجز ما مجموعه 14 شريط فيديو و74 صورة التقطها المتهم للنساء وهن عاريات قبل أن يسقط في قبضة الأمن.

وأثناء التحقيق معه، اعترف الموقوف بالمنسوب إليه، وأن إدمانه على الحبوب المهلوسة، وكذا انفصاله عن زوجته، كانا من بين الأسباب التي دفعته إلى تصوير النساء وهن عاريات داخل الحمام، وأنه كان يستمتع بمشاهدة ضحاياه وهن في وضع مخل بالحياء.

patisserie