(أم….أخت….صديقة….حبيبة….أم  ماذا ؟ )

إن الزوج تظل صورة زوجته في عيونه منبعا للحب والحنان والاخوة،ورمزا وركنا للراحة البال والامان،باقتسامها لمعلنته ولمشاكل التي تعيقه سواءا في عمله او في حياته اليومية وكذلك مشاركتها معه لأحلامه،برجاحة عقلها وليونة تفكيرها …هي تكسبه بحسن سلوكها والمزيد من عطائها ، وهو يبادلها الحب والاهتمام و يضعها بقلبه ويحملها فوق رأسه.
كلها صفات للزوجة المحبة لا يختلف عليها اثنان، وان تغيرت طرق ترجمة هذه المشاعر؛ فهناك من حفظت مواصفات الزوجة المثالية وتطبقها حرفيا…وأخرى تبالغ في عطائها فتغدق من حبها واهتمامها، وثالثة تعامله كأخ أو صديق..تشكو له وتسمع شكواه، ورابعة ترى زوجها بعيون قلبها، فأي نوع من الزوجات أنت؟

 

 

patisserie