أوردت مواقع إعلامية بموريتانيا أن القوات الدولية “المينورسو” إستنفرت عددا من قواتها عند منطقة “الكراكرات” الواقعة على الحدود الشمالية الموريتانية مع المملكة المغربية.
وحسب ذات المصادر، فسبب حشد القوات الدولية اليوم هو التحركات التي قامت بها وحدات عسكرية من جبهة “البوليزاريو” بهدف منع المغرب من تعبيد الطريق الفاصل بين منطقة “قندهار” ونقطة العبور الحدودية مع موريتانيا “الكركرات”.

وتأتي تحركات “عصابات البوليساريو” بعد بيان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بالتهدئة بين المغرب والبوليساريو، على الحدود بين موريتانيا والمغرب.
وسبق لقوات عمومية من المغرب، أن قادت حملة تطهيرية واسعة النطاق بمنطقة “قندهار” الحدودية التي كان يستعملها المهربون لبيع المساعدات الإنسانية الموجهة للاجئين الصحراويين بمخيمات تندوف. حيث حجزت عناصر الجمارك أكثر من 600 سيارة غير قانونية.

patisserie