sw
أعلن الحزب المغربي الليبرالي، أنه لن يشارك في الانتخابات التشريعية المقبلة، التي ستجرى في 7 أكتوبر 2016، وفقا لمبادئ حركة « الرافضون ».

وأورد الحزب في بلاغ أنه يترك الاختيار للأحزاب التي تتكون منها حركة « الرافضون »، حسب قناعتهم، أن يتبعوا الحزب المغربي الليبرالي أو أن يشاركو في انتخابات 7 من أكتوبر المقبل.

وأشار المنسق الوطني للحزب المغربي الليبرالي محمد زيان، بأنه أبلغ كل من وزيري العدل والداخلية بقرار حزبه المتعلق بمقاطعة الانتخابات التشريعية المقبلة، مضيفا أن حزبه تعرض للإقصاء من النقاش العمومي. كما تم حرمان الحزب الليبرالي من وسائل الدولة، سواء تعلق الأمر بالدعم العمومي أو الإعلامي.

patisserie