أقدم شرطي برتبة حارس أمن اليوم الأربعاء، على محالة الانتحار من خلال إطلاق النار على رأسه بواسطة سلاحه الوظيفي.

وحسب مصادر محلية فإن الشرطي المسمى “س” والبالغ من العمر 31 عاما، المتزوج والأب لطفل أطلق رصاصة على رأسه ليتم نقله على وجه السرعة إلى الإقليمي لمدينة الصويرة ما بين الحياة والموت حيث تم الاحتفاظ به في قسم الإنعاش.

وأضافت المصادر ذاتها بأن أسباب محاولة انتحار الشرطي تبقى مجهولة، موضحة بأن المصالح الأمنية فتحت تحقيقا للكشف عن ظروف وملابسات هذا الحادث.

patisserie