hassad-et-ramid
أظهرت المعطيات التي نشرتها وزارة الداخلية، أن عدد المسجلين في اللوائح الانتخابية بالقرى، وصل إلى 45 في المائة، من مجموع المسجلين، في حين وصل عددهم بالمدن إلى حدود 56 في المائة.

ويعكس هذا الرقم، إذا ما قورن مع نتائج إحصاء السكان لسنة 2014، أن التسجيل في القرى كان أكثر كثافة من التسجيل في المدن.

واستنادا إلى الإحصاء، يظهر أن سكان الحواضر يمثلون 60.3 في المائة، في حين تراجع سكان البوادي بناقص 0.01 وأصبحوا أقل من 40 في المائة من سكان المغرب، ومع ذلك فإن نسبة تسجيلهم أكثر من سكان المدن، ما يطرح تساؤلات، خاصة مع تشطيب الداخلية على أزيد من 130 ألف مسجل.

patisserie