aww
لا تزال تداعيات إعلان الحزب الليبرالي عدم مشاركته في الانتخابات، وما أثاره محمد زيان من تصريحات حول بعض الأحزاب، يثير الجدل، حيث خرج حزب مغربي أخر، للإعلان عن عدم مشاركته في الاستحقاقات الانتخابية البرلمانية المقبلة، ويتعلق الأمر بحزب القوات المواطنة.

وفي الوقت الذي أعلن فيه الحزب عدم مشاركته في الإستحقاق الانتخابي المزمع تنظيمه في 7 أكتوبر المقبل، دعا حزب القوات المواطنة، المغاربة وأعضاء حزبه إلى « ممارسة حقهم في التصويت »، معتبرا أن » نجاح هذه التجربة الجديدة التي تعد خطوة أساسية تخطوها بلادنا رهين بتصويت المغاربة وبحسن اختيارهم ».

واعتبر حزب عبد الرحيم الحجوجي، أن « المشاركة المكثفة في الاستحقاق الحالي، السبيل الوحيد لقطع الطريق في وجه بعض تجار الانتخابات الذين لا زالوا يتربصون ببلدنا في كل استحقاق، لأنهم لا يؤمنون إلا بمصالحهم الخاصة و لا يترددون في ضرب قيم الديمقراطية والمواطنة وفي محاولة إفشال مثل هذه التجربة التي لا تخدم مصالحهم الضيقة ».

ودعا الحزب المغاربة، إلى ضرورة الحرص » في حسن اختيارهم للمرشح النزيه المنتمي إلى الحزب الوطني التي أثبت في ممارساته أنه يحارب الفساد و يسعى جاهدا إلى خدمة المصلحة العامة على كل المستويات ».

patisserie