في الوقت الذي كان فيه الفرقاء السياسيون والمتابعون ينتظرون موقفاً أو حتى نشر بوابة ‘العدالة والتنمية’ لمادة خبرية حول بلاغ الديوان الملكي، بادر الى نشر مادة خبرية حول ‘خطورة الانقلاب على أردوغان’.

ولم يصدر الحزب الذي يقود الحكومة اي موقف من بلاغ القصر على زعيم حليفه القوي في الحكومة حول ‘التحكم’.

image-89

patisserie