أوقفت مصالح وزارة الصحة احتياطيا، الطبيبة الجراحية بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير التي كانت وراء عمليات تجميل مشوهة، في انتظار قرار المجلس التأديبي.
وذكرت يومية الأخبار، أن التوقيف الاحتياطي يمتد على الأكثر لأربعة أشهر، مشيرة إلى أن قرار التوقيف تم اتخاذه أياما قليلة قبل عيد الأضحى.
وجاء هذا القرار بعد حلول لجنة تفتيش مركزية من وزارة الصحة، التي استمعت إلى الطبيبة المعنية، والتي تعمل بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير.

patisserie