تفاصيل مُثيرة لأخر مجلس حكومي قبل مجلس أمس الجمعة 16 شتنبر، حول مُغادرة “لحسن حداد” وزير السياحة للمجلس، بعدما أثار حضوره للمجلس الحكومي سخرية وزراء الحكومة.

مصدر أفاد أن “محمد الوفا” بادر الى مخاطبة رئيس الحكومة : “السيد رئيس الحكومة، راه ولا عندك هنا حزب “الاستقلال” فالحكومة، رَد بالك”، في اشارة اليه “الوفا” المنتمي لحزب “الاستقلال” المُعارض و “لحسن حداد” الراحل حديثاً لحزب “شباط”.

وخلفت العبارة التي خاطب بها “الوفا” رئيس الحكومة، موجة ضحك، عَلَق عليها “بنكيران” بعبارة “لا حول ولا قوة الا بالله”، قبل أن يهم “لحسن حداد” الى مغادرة المجلس الحكومية، قبل نهايته، اثر شعوره بالسخرية منه.

وعلم أن “لحسن حداد” الراحل حديثاً من حزب “الحركة الشعبية” لحزب “الاستقلال” دون أن يُقدم استقالته من الحكومة، خوفاً من خسارته لتقاعد أربعة ملايين شهرياً، قد قام بزيارة لمكاتب فروع حزب “الاستقلال” بدائرة خريبكة التي أعلن ترشحه بها، ليتفاجأ بأعداد قليلة من المنتسبين ما خلق لديه صدمة قوية، حول مستقبل ترشيحه باسم الحزب.

patisserie