أقدم شخصان على مهاجمة بيت رئيس الحكومة عبدالإله بن كيران منتصف الليل، وشرعا، بمجرد نزولهما من سيارتهما، في العربدة أمام بيته، وتوجيه اتهامات ثقيلة إليه، ومناداته بـ”الشفار”.

وأوردت يومية الأخبار في عدد الثلاثاء 20 شتنبر 2016، أن مصالح الأمن اعتقلت بسرعة فائقة الرجلين، اللذين أحدثا حالة استنفار قصوى وسط الأجهزة الأمنية في محيط إقامة بنكيران، وكانا في حالة سكر طافح، يمتطيان سيارة فاخرة، ووقفا بشكل مفاجئ في حي الليمون بالرباط، قبل شروعهما في الصراخ وسب ونعت بنكيران باللص، واتهامه بالتسبب في ثقب جيوب المغاربة، وتوقيف مشاريع مستثمرين دون وجه حق، وهو ما أثار حالة من الهلع والخوف داخل بيت رئيس الحكومة، الذي كانت الأنوار قد انطفأت فيه.

 
patisserie