أمر وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية سيدي قاســـم، مؤخرا إيداع متهما في عقده الثالث، السجن المحلي، بعد تورطه في عمليات نصب واحتيال على زبناء مؤسسات وشركات متخصصة في قروض الاستهلاك، قبل أن يتم اعتقاله من طرف عناصر الأمن الإقليمي، في كمين، متلبسا بحبك سيناريو نصب على ضحية جديدة.
وذكرت مصادر مطلعة، أن المتهم قضى بإحدى الشركات، فترة تدريب عملي لعدة شهور، قبل رفض طلبه التشغيل الذي رفضه، ليغادر الشركة وبحوزته قائمة بالزبناء المعسرين ومعطيات دقيقة عن ملفاتهم، حيث اتصل بعدد منهم منتحلا صفة مسؤول بمصلحة النزاعات، واستلم منهم مبالغ مالية، قبل أن يفاجأ الضحايا بسقوطهم في عمليات احتيال منظمة.

patisserie