استيقظ سكان حي “المصلى”، صباح اليوم الجمعة، على وقع جريمة قتل راح ضحيتها شخص في الاربعينات من العمر، بعد شجار نشب وبين أحد جيرانه.
وذكرت مصادر محلية، أن المعنيان بالأمر، ويسكنان في بناية مشتركة، دخلا في شجار عند حوالي الساعة الثانية من صباح اليوم، وهو النزاع الذي حسمه الجاني بتوجيه طعنة للضحية، أردته مضرجا وسط بركة من الدماء.
المصادر تشير إلى أن الشكوك تحوم على أن علاقة شذوذ جنسي تجمع بين الجاني البالغ من العمر 45 عاما، والضحية البالغ 50 عاما، كانت سببا وراء ارتكاب هذه الجريمة.
وفور وقوع الجريمة فر الجاني إلى وجهة مجهولة في الوقت الذي لفظ الضحية أنفاسه الأخيرة، أثناء نقله إلى مستعجلات المستشفى الجهوي محمد الخامس، متأثرا بإصابته البليغة. وبعد لحظات عاد الجاني من جديد للتأكد من سلامة جاره بعد الطعنة إذ لم يكن متأكد من وفاته ليتم القبض عليه من طرف الجيران ويسلمونه للشرطة.

patisserie