lgzira
سيسجل التاريخ ان ثالث ايام خريف 2016 سيبقى محفورا في ذاكرة ايت باعمران، انه يوم انهارت فيه معلمة طبيعية شكلت رمز اروع شواطئ الجنوب ان لم نقل المغرب ككل، نعم انهار قوس الكزيرة الشهير كليا بعد ان تهاوى امام استمرار المد والجزر.
سقوط هده المعلمة الطبيعية التي ترسم اجمل اللوحات عند مغيب الشمس، سيشكل لا محالة حسرة في قلوب محبي ومرتادي الشاطئ.
جدير بالذكر ان القوس سقط منه جزء كبير شهر مارس الماضي، واحدث شقا ظاهرا على الجهة الجنوبية ولا يستبعد ان يكون هدا التشقق مصدر الانهار.

patisserie