أصدرت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع سيدي إفني،وذلك على إثر إستدعاء محكمةالإستئناف بأكادير للمعتقلين الثمانية ومثولهم أمام محكمة الإستئناف دون علم مسبق للمعتقلين أنفسهم أو ذويهم،وهو الشيء الذي يطرح عدة تساؤلات حول حق المعتقلين وعائلاتهم وكذا المحاميين في إعلامهم وإخبارهم بتاريخ عرض المعتقلين أمام أنظار قاضي الإستئناف والغايةمن جعل المحاكمة سرية في الخفاء.

كما أشارتAMDH إفني إلى أن الموعد الثاني لجلسة الإستئناف حدد في تاريخ الخميس 29 شتنبر2016،بعدما تمتأجيل الجلسة السرية الأولى للاطوار المحاكمة الإستئنافية لمعتقلي البكادوريا.

patisserie