bomhdi
أكد لحسن بومهدي مرشح الكتاب في الانتخابات التشريعية للسابع من أكتوبر أنه ما زال متشبتا بأن يكون نائبا برلمانيا عن اقليم تيزنيت انطلاقا من القناعات و المبادئ وأيضا انطلاقا من العمل في المجتمع من خلال العمل الجمعوي و الحزبي
كما أكد لحسن بومهدي خلال المناظرة السياسية بين وكلاء اللوائح الانتخابية التي جرت يوم أمس بأحد فنادق المدينة “نحن التنظيم بقواعده وملتحم بقضايا الشعب و همومه كفاعلين يساريين و تقدميين… وتمتيلنا للمواطنين داخل المؤسسات المنتخبة على المستوى الجماعي و الاقليمي ولما لا البرلماني يعطينا مصداقية ….وماشي شي واحد لي جا من السماء بشكارتو…”يضيف لحسن بومهدي
وقد شهدت المناظرة نقاشا هادئا بين 12 مرشحا و مرشحة بعد اعتذار كل من حزب الأصالة و المعاصرة و فيدرالية اليسار الديموقراطي وسط حضور جماهيري كبير
كما غاب المحفوظ اقلالوش مرشح الاستقلال لأسباب حزبية مثله في اللقاء الكاتب الاقليمي لحزب الاستقلال محمد لشكر

patisserie