علم الموقع من مصادر موثوقة ان ” فؤاد الورزازاي ” مرشح الثاني في لائحة حزب التقدم والاشتراكية بزاكورة تعرض لحادثة سير امس الجمعة 30/09/2016 بجماعة ايت ولال، نتج عنها بعض الخسائر المادية في السيارة التي كان يقودها وهو في حالة سكر طافح، عكس ما ورد في بعض المواقع كونه تعرض للاعتداء بالرجم بالحجارة من طرف مجهولين في ذات الجماعة.

 وتضيف الأخبار التي أوردت التفاصيل، أن السيارة  التي  كان يقودها  الورزازي، اصطدمت باحد الاعمدة الكهربائية بأيت ولال اقليم زاكورة، فنتجت عنها  بعض الخسائر المادية  في سيارة وصيف وكيل لائحة الكتاب بزاكورة.

وحاول فؤاد الورزازي المرشح في حزب الكتاب حسب شهود عيان التملص من تهمة السكر العلني، واتهم مجهولين بالاعتداء عليه، وبهذا يكون المعني بالامر يحاول زرع وبث الفتنة بين مختلف شرائح زاكورة عامة وايت ولال بصفة خاصة.

وحسب مصادر الموقع من زاكورة فان فؤاد الورزازي معروف عليه انه يتجه دائما الى بث الفتنة والعصبية، والاتكال على القبلية، ما جعل الكثير من ساكنة النقوب وايت ولال وزاكورة بصفة عامة يفقدون الثقة، ويضعونه في اللائحة السوداء رفقة بعض الوجوه المعروفة بالاقليم، والمنتمين حاليا الى حزب الكتاب.

واضافت ذات المصادر ان حزب الكتاب باقليم زاكورة وصل صيته الحضيض، لكونه يوجد في اياد غير أمنة، وعلى الامين العام للحزب ادراك هذا المشكل، قبل فوات الأوان

patisserie