أحالت الضابطة القضائية للدرك الملكي بالعرجات (شرق سلا)، على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط، أمس السبت، عصابة تتكون من ثلاثة أفراد، ضمنها شرطي يشتغل بالمقر المركزي للمديرية العامة للأمن الوطني، بتهم تتعلق بالاختطاف والاحتجاز والاغتصاب باستعمال ناقلة ذات محرك في حق قاصرين يقل عمرهما عن 18 سنة، فيما يستمر البحث عن المتهم الرابع الذي استدرجهما.
وذكر مصدر مطلع من استئنافية الرباط أن عناصر المركز الترابي للدرك بالعرجات تلقت إشعارا من أم قاصر تقطن بالقامرة، بحي يعقوب المنصور بالرباط، الخميس الماضي، أفادت فيها أنها تلقت مكالمة هاتفية تفيد اختطاف ابنتها رفقة قاصر ثانية، وأن الجناة يوجدون بالجماعة القروية السهول.
وتجندت مختلف وحدات البحث الدركية بالمركز، وتوجهت إلى بحيرة سيدي عبد الله، حيث عثرت على الفتاتين القاصرين مع أفراد العصابة، وضمنها الشرطي، الذي استعمل سيارته في الاختطاف.

patisserie