نشر الإعلامي السوري فيصل القاسم على صفحته الرسمية بالفايسبوك، صورة فتاة ترتدي التنورة “الصاية”، مشيرا إلى إنه تم التقاطها خلال أدائها للصلاة بمسجد الأسد بدمشق.

وكتب القاسم إلى جانب الصورة التي أشعلت الفايسبوك وتناقلتها العديد من الصفحات، “كتب” تدوينة قال فيها ” صلاة آخر موضة في أحد مساجد الأسد بدمشق..ممنوع السجود”.

وتفاعل النشطاء بشكل كبير مع هذه الصورة، حيث استنكر الجميع قيام الفتاة بالصلاة وهي عارية، بينما استغل آخرون الفرصة ليوجهوا انتقادات لاذعة لنظام بشار الأسد.

file-20161011-105678lxx57yw8n1

patisserie