خلص اجتماع المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، مساء اليوم الأربعاء (12 شتنبر)، إلى عرض استقالة صلاح الدين مزوار، رئيس الحزب، على المجلس الوطني للبت فيها في المؤتمر الاستتنائي للحزب يوم 29 أكتوبر الجاري.
الاجتماع، الذي دام حوالي 4 ساعات، شدد على أن صلاح الدين مزوار اتصل بعزيز أخنوش للعودة إلى الحزب. وشدد أنيس بيرو، الناطق الرسمي باسم الحزب، على أن أخنوش عضو دون صفة محددة في الحزب.
وأوضح أنيس بيرو أيضا أن مزوار سيمارس مهامه على رأس الحزب إلى حين انعقاد المؤتمر.
كما هنأ حزب التجمع الوطني للأحرار حزب العدالة والتنمية على فوزه في الانتخابات، واضعا خمسة شروط للانضمام إلى التحالف الحكومي.
ويرتقب أن ينتخب المؤتمر عزيز أخنوش رئيسا لحزب التجمع الوطني للأحرار

patisserie