images-2
كشفت مصادر خاصة من الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، أن عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة المعين حديثا من طرف الملك محمد السادس لولاية ثانية، والمكلف بتشكيل تحالف حكومي جديد، سيتوجه نحو بناء أغلبية على شاكلة حكومته الأولى لسنة 2011، مكونة من العدالة والتنمية والاستقلال، والحركة الشعبية، بالإضافة إلى حزب التقدم والاشتراكية، الذي أصبح حليفا تقليديا لحزب “المصباح”.
وذكرت نفس المصادر أن الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، اتخذت قرارا باستبعاد أي تحالف مع الأمين العام لحزب الاتحاد الاشتراكي إدريس لشكر، بعد صدور بيان عن مكتبه السياسي الأخير، والذي تضمن هجوما قويًا على حزب العدالة والتنمية، بالإضافة إلى عزم الاتحاد إرسال مذكرة تظلمية إلى الملك محمد السادس متهمًا حزب بنكيران بالاضرار بالمؤسسات الدستورية وعدم احترام الأعراف الديمقراطية.

patisserie